تاريخ قانون التسلل في كرة القدم ومتى تم تطبيقه لأول مرة؟

قانون التسلل
قانون التسلل

يعتبر قانون التسلل من أقدم وأهم القوانين في تاريخ كرة القدم، وأكثرها إثارة للجدل أيضا، حيث يترتب على تطبيقه قرارات خاصة بصحة الأهداف من عدمها، ويثير أحيان كثيرة اللغط في مباريات كرة القدم ويضع الحكام في مرمى الانتقادات بشكل كبير.

قانون التسلل
تاريخ ركلات الجزاء في كرة القدم.. مخترعها وأول تطبيق لها وحكاية أشهر طريقة لتسديدها

وينص قانون التسلل على احتساب مخالفة ضد اللاعب حال تجاوز آخر مدافع من الفريق الخصم ويكون أقرب للمرمى منه ذولك وقت إرسال الكرة له، ولكن مر هذا القانون بالعديد من التعديلات والتغييرات حتى وصل لصيغته الحالية.

قانون التسلل
قانون التسلل

متى تم تطبيق قانون التسلل لأول مرة في التاريخ؟

يعود تاريخ تطبيق قانون التسلل إلى أوائل القرن التاسع عشر في المدارس الإنجليزية العامة، وكان حينها أكثر صرامة من القانون الحالي. فقد كان اللاعب يعتبر متسللًا لمجرد وجوده أمام الكرة. كان قانون التسلل وقتها يشبه لحد كبير قانون التسلل الحالي في لعبة الرجبي، الذي ينص على أن أي لاعب يقف بين الكرة ومرمى الفريق المنافس يعتبر متسللًا.

في عام 1863 قرر الاتحاد الإنجليزي وضع قانون موحد للتسلل يتم تطبيقه في المنافسات المختلفة ولكنه كان صارمًا أيضًا حيث كان يعتبر القانون المهاجم متسللًا لو كان هناك أقل من 3 لاعبين يتضمنهم حارس المرمى أمامه، وتم تعديله في عام 1925 وبات التسلل يحتسب لو المهاجم أمامه أقل من حارس المرمى ومدافع.

وأجرى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" العديد من التعديلات على قانون التسلل من بينها تعديل في التسعينيات وتم اعتبار اللاعب غير متسللًا حال تساوى مع المدافع في المكان على خط واحد. واستمرت التعديلات حتى وصل القانون لشكله الحالي.

قانون التسلل
قانون التسلل

ما هي عقوبة التسلل؟ وكيفية تطبيقها؟

يعتمد الحكم في تطبيق قانون التسلل بدرجة كبيرة على حكم الراية، والذي يكون بشكل عام متواجد بنفس مستوى إما اللاعب قبل الأخير من الفريق المدافع أو الكرة، وهذا يعتمد على أيهما أقرب إلى خط مرمى نصف الملعب الخاص بالحكم.

يعلن حكم الراية عن وقوع مخالفة التسلل عن طريق رفع رايته بشكل مستقيم ومن دون حركة، وبعد أن يتم إيقاف اللعب، يقوم بتوجيه الراية على نحو يدل على مكان وقوع المخالفة:

تتمثل عقوبة التسلل بإيقاف اللعب من قِبل الحكم وإعطاء ركلة حرة غير مباشرة للفريق المنافس في المكان الذي كان يتواجد به اللاعب المتسلل عند قيام زميله بتمرير الكرة أو لمسها. كما ويتم إلغاء أي هدف تم تسجيله بعد وقوع مخالفة التسلل.

تطبيق قانون التسلل
تطبيق قانون التسلل

4 حالات مشروعة للتسلل في كرة القدم؟

هناك بعض الحالات المشروعة للتسلل في كرة القدم ووقتها لا يمكن للحكم اتخاذ أي إجراء ضد اللاعب المتسلل هي:

- يمكن للاعب التواجد في موقف تسلل لكن بشرط عدم التداخل في اللعب أو مع المنافس، كذلك عدم استغلال موقفه في أخذ موقفاً أفضل يوصله للكرة في حالة ارتدادها.

- وصول الكرة للاعب المتسلل من أحد لاعبي الفريق المنافس من تمريرةٍ خاطئة، وفي هذه الحالة لا يحتسب التسلل.

- وصول الكرة للاعب المتسلل من ضربة مرمى فريقه أو رمية التماس أو الركنية، ويمكن للاعب المتسلل أن يتداخل مع الخصم دون أن يتخذ الحكم أي إجراء ضده.

- قانون التسلل لا يفعل على أي لاعب قبل خط منتصف الميدان، أي يتواجد في منتصف ملعبه.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
logo
واتس كورة
wtkora.com